مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم تكن مسجل بعد, نتشرف بدعوتك للتسجيل .



 
الرئيسيةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول
منتدى القانون و العلوم الإدارية تبسة يرحب بكم و يشكركم على الزيارة وينتظر منكم المساهمة و لو بموضوع يبقى مدى الحياة
ندعوكم للمساهمة و المشاركة بالمواضيع فالمنتدى منتداكم

شاطر | 
 

 الحكم على منتظر الزيدي 3 سنوات حبسا, ما رأيكم كطلبة قانون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
adjcomp
المدير
المدير
avatar

عدد الرسائل : 252
العمر : 42
الموقع : http://droits.3oloum.org
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: الحكم على منتظر الزيدي 3 سنوات حبسا, ما رأيكم كطلبة قانون   الثلاثاء مارس 17, 2009 2:45 pm

أصدرت المحكمة الجنائية المركزية أمس حكماً بالسجن ثلاث سنوات على الصحافي العراقي منتظر الزيدي الذي اكتسب شهرة عالمية، بعدما رشق الرئيس الاميركي جورج بوش بحذائه أثناء زيارته الى بغداد قبيل انتهاء ولايته.
وعلق الرئيس الاميركي السابق جورج بوش على اصدار الحكم باعتبارها مسألة عراقية بحتة، بحسب الناطق باسمه. وصرح الناطق روب ساليترمان لوكالة «فرانس برس» عبر الهاتف بأن «هذه مسألة تخص النظام القضائي العراقي».
وفي بغداد، قال القاضي عبدالأمير حسان الربيعي إن المحكمة قررت سجن الزيدي ثلاث سنوات بعد ادانته بتهمة الاعتداء على رئيس دولة أجنبية خلال زيارة رسمية. وتلا القاضي الحكم أمام هيئة الدفاع المكونة من 25 محامياً. وأكد الزيدي لدى سؤاله خلال الجلسة أنه «غير مذنب (...) ردة فعلي كانت طبيعية، وأي عراقي مكاني سيفعل ذلك». ومنع الصحافيون وعائلة الزيدي من دخول قاعة المحكمة. وبعد صدور الحكم، علا صراخ أفراد عائلة الزيدي فاتهموا المحكمة بأنها «أميركية» مطلقين الشتائم، كما بدأت نساء بالولولة.
من جهته، صرخ عدي شقيق منتظر بأعلى صوته قائلاً إن «هذه محكمة اميركية يا أولاد الكلب، ولا يوجد أي انسان صادق بينكم». وأضاف أن «هذه المحكمة مسيسة، والحكم مقرر مسبقاً، لأن القاضي لم يسمح للمحامي طارق حرب بالحديث وتقديم الأدلة.
وعندما تكلم المحامون، قال لهم القاضي تستطيعون أن تقدموا الدفوعات بعد التمييز ما يعني أن القرار مأخوذ مسبقاً». وتابع عدي: «سنقيم احتفالاً ببطولة منتظر بناء على طلبه، وسنوزع الحلويات على الناس (...) إنهم يعاملون منتظر كأسير حرب وليس كسجين عادي».
من جهتها، قالت شقيقة الزيدي «أم سعد» وهي تصرخ وتبكي إن «هذا القرار اتخذ من رئيس الوزراء (نوري المالكي)، صدر القرار على ورقة مختومة بختم المالكي». وصرح محامي الدفاع يحيى العتابي: «توقعنا هذا الحكم لأن التهمة هي الاعتداء على رئيس دولة أجنبية خلال زيارة رسمية» وعقوبتها قد تصل الى السجن 15 عاماً. وقال إن «القاضي قرر التخفيف عن المتهم كونه شاباً وليس لديه سوابق». وأضاف: «سنستأنف حكم المحكمة» المخولة النظر في شؤون الارهاب.
وقال المحامي كاظم الزيدي إن «الحكم باطل والقضية مسيسة، كان بإمكان القاضي الافراج عنه اذا غير وصف القانون الذي يطابق الفعل».
وتجمع عشرات الأشخاص من العائلة والأقرباء والأصدقاء أمام مقر المحكمة في «المنطقة الخضراء» وسط بغداد. وكان الزيدي يعمل مراسلاً لقناة «البغدادية» الفضائية التي تبث انطلاقاً من القاهرة. وقبيل انعقاد الجلسة، عبرت «أم جلال»، احدى قريباته عن أملها في الافراج عنه قائلة «إن شاء الله سيخرج».
وقال مراسل وكالة «فرانس برس» إن الزيدي المولود في 15 كانون الثاني (يناير) عام 1979 جُلب الى المحكمة تحت حماية مشددة مرتدياً بدلة بنية فاتحة اللون ونظارات طبية. وكانت المحاكمة التي بدأت أولى جلساتها في 19 شباط (فبراير) الماضي أُرجئت للتحقق من طبيعة زيارة الرئيس الأميركي بوش في 14 كانون الاول (ديسمبر)، وما إذا كانت رسمية أم غير رسمية. وسعى الدفاع الى اثبات أن زيارة الرئيس الأميركي السابق كانت مفاجئة وغير رسمية من أجل ابطال الملاحقة القانونية في حق الزيدي.
لكن القاضي الربيعي أعلن فور بدء الجلسة تسلمه جواب الأمانة العامة لمجلس الوزراء الذي يؤكد أن الزيارة كانت رسمية. وأكد الزيدي في افادته إلى القاضي أنه قام بهذه الخطوة لأن الرئيس الاميركي السابق هو «المسؤول عن الجرائم التي حدثت في العراق». وكان الزيدي وقف فجأة في 14 كانون الاول (ديسمبر) الماضي خلال مؤتمر صحافي كان يعقده الرئيس الأميركي السابق مع رئيس الوزراء نوري المالكي، وألقى بحذائه في وجه بوش وصرخ بأن «هذه قبلة الوداع يا كلب»، من دون أن يصيبه.
وتجنب بوش الحذاء فيما سيطر صحافيون عراقيون على منتظر الزيدي حتى وصول رجال الاستخبارات العراقية والاميركية. وكانت محاكمته متوقعة في 31 كانون الاول (ديسمبر) الماضي لكنها أُرجئت الى أجل غير مسمى في آخر لحظة.
وفي بيروت، نظم اتحاد الشباب الديموقراطي تظـاهرة أمام مبنى السفارة العراقية احتجاجاً على محاكمة الزيدي.



*** ان رايي ان هذه المحاكمة لم تكن الا كسابقاتها من محاكمة لرئيس العراق الراحل صدام حسين واعضاء نظامه وما أثير حولها من اشكاليات، نفس الشيء حصل لمنتظر الذي كان ان ذاق الامرين في سجون العملاء من خلال تصريحات لشقيقه لارغامه على الاعتذار ، وبعيدا عن الاراء المختلفة ، فان القانون العراقي يعاقب على مثل هذه "" الجريمة "" بعقوبة 15 سنة سجنا ، فوجب قبل التوجه الى المحاكمة واصدار الحكم التاكد هل الزيارة رسمية ام لا لتحديد العقوبة ، الشيء الذي سعى الى اثباته محامو منتظر الزيدي اي ابطال اهم اساس قامت عليه القضية اي ان الزيارة كانت رسمية وهو ما سعى المحامون الى اثبات عكسه ،لابطال المتابعة القانونية ضد منتظر،
واهم شيء انني ارى ان المحكمة غير مستقلة كونها تمت تحت الاحتلال وضد شخص ارتكب جرائم ضد الانسانية

وختم قولي بالاشعار التالية

اطلقْ حذاءَكَ تَسلمْ إنهُ قدرُ * فالقولُ يا قومُ ما قد قالَ منتظرُ
يا ابنَ العراق جوابٌ قلتهُ علنا * على الملا، وبه قولُ العراقيينَ يختصرُ
أطلقْ حذاءَكَ ألجمْ كلَّ منْ جبنوا * وقامروا بمصير الشعب وأتمروا
هذا العراق وهذا الطبع في دمِنا * الغيظ جمرٌ على الأضلاع يستعرُ
أطلقْ حذاءكَ يا حرّاً فداكَ أبي * بما فعلتَ عراقُ المجد ينتصرُ
ارفعْ حذاءكَ وليُنصَبْ فوقَ هامتِهم * تاجاً يليقُ بمنْ خانوا ومنْ غدَرُوا
هذي الشجاعة لم ندهشْ لثورتها * هذي الرجالُ إذا الأفعالُ تختبرُ
هذي المدارسُ والأيام شاهدة * فسلْ عن الأمر ِفي الميدان مَنْ حَضَرُوا
هذي المواقفُ لم يرهبْ رجولتنا * حشدُ اللئام ولم نعبأ بمَنْ كثرُوا
يا أمَّ منتظر بوركت والدة * اليوم فيك العراقيات تفتخرُ
إنّ النساءَ تمنتْ كلُّ واحدة * لو أنّ منْ حملتْ في الأرحام مُنتظرُ
يا أمَّ هذا الفتى المقدام لا تهني * فإنَّ مثلك معقودٌ بها الظفرُ
يا أمَّ منتظر لا تحملي كدرًا * منْ تنجب الأسدَ لا يقربْ لها الكدرُ
خمس ٌمنَ السنوات ِالليل ما برحَتْ * فيه الهواجس مسكوناً بها الخطرُ
كم حرّة بدموع القهر قد كتمتْ * نوحاً تحرَّقَ فيه السمع والبصرُ
كم حرّة وَأدَتْ في القلب حسرتها * تبكي شبابا على الألقاب قد نحروا
كم حرّة بسياط العار قد جلدَتْ * وسترُها بيد الأنذال ينتحرُ
كم حرقة مزّقتْ أضلاعنا أسَفا * كم دمعة في غياب الأهل تنهمرُ
يحقُّ أنْ تهْنئي يا أمَّ مُنتظر * ما كلُّ منْ أرضَعتْ قد سرّها الكِبَرُ

منول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://droits.3oloum.org
 
الحكم على منتظر الزيدي 3 سنوات حبسا, ما رأيكم كطلبة قانون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم الفرعي :: منتدى الحوار والنقاش القانوني-
انتقل الى: